اخبار أبين

الجمعة - 14 يناير 2022 - الساعة 12:40 ص بتوقيت اليمن ،،،

الوطن العدنية/سرار/صالح البخيتي


شهدت مديرية سرار يافع بأبين،صباح اليوم الأربعاء مهرجاناً جماهيرياً حاشداً ،في عاصمة المديرية احتفاءً بالانتصارات التي حققتها قوات العمالقة الجنوبية في محافظة شبوة وتأييداً ودعماً للهبة الحضرمية الثانية وللقيادة السياسية للمجلس الانتقالي الجنوبي ممثلةً باللواء عيدروس الزُبيدي.

حيث خرج المئات من أبناء يافع سرارحاملين لافتات وشعارات وأعلام دولة الجنوب وصور للمجلس الانتقالي والقائد عيدروس الزُبيدي، ومرددين هتافات "كلنا حضرموت كلنا شبوة".. "حضرموت جنوبية ..شبوة جنوبية" .. لا للحوثي بعد اليوم.

وألقيت عدد من الكلمات من قبل المشاركين يتقدمهم رئيس المجلس الانتقالي سرار علي ناصر الحامدي وعضوالجمعية الوطنية للمجلس الانتقالي الجنوبي رقيب الشنبكي شكروا من خلالها الحاضرين الذين لبوا النداء والدعوة في هذا المهرجان الحاشد،وفي الوقت ذاته باركوا الانتصارات المتلاحقة للقوات المسلحة الجنوبية في شبوة وكل ميادين الشرف والبطولة،ودعماً لإخوانهم الحضرميين وترسيخاً لمبادى وقيم التصالح والتسامح الجنوبي، ليثبتوا للعالم أجمع أن أبناء يافع والجنوب متمسكون بأهداف الثورة الجنوبية وعاصمتها عدن.

ودعت كلمة أبناء يافع سرار التي ألقاها رئيس الدائرة السياسية بانتقالي سرار الشيخ صالح حسن المنصري إلى مواصلة التحشيد ودعم المرابطين في الجبهات ومشددة على ضرورة تحمل الجميع مسؤولية الدفاع عن الوطن الجنوبي إلى ذلك صدر بيان عن انتقالي سرار فيه الآتي:

أعلن البيان تضامن ومباركة أبناء يافع سرار للهبة الحضرمية الثانية لانتزاع حقوقها الطبيعية من ثروات وخيرات وحقها في إدارة النخبة الحضرمية، وأبناء حضرموت من بسط سيطرتهم العسكرية وإدارة المؤسسات الأمنية.

وثمن البيان الانتصارات المتلاحقة التي حققتها القوات الجنوبية المسلحة (العمالقة) في تطهير مديريات محافظة شبوة واضاف نترحم على أرواح الشهداء الذين رَوَوا أرض شبوة الجنوبية بدمائهم الزكية وكان لأبناء مديرية سرار نصيبها من هذه الدماء بين شهيد وجريح، الله يرحم الشهداء ويشفي الجرحى والخسارة فادحة وليس لها ثمن إلا الجنوب دولة مستقلة.

وأشاد البيان بالدور الدُبلوماسي الذي يلعبهُ الوفد المفاوض في الرياض برئاسة اللواء عيدروس قاسم الزُبيدي، وبالمواقف الأخوية لدول التحالف العربي على الجانب الاقتصادي كشعور بمعاناة هذا الشعب الذي شن عليه حرب شعواء أقتصادية بقت أخضاعه، ودعا الوفد إلى بذل مزيد من الجهد بهذا المجال.

وطالب البيان القيادة العليا للمجلس الانتقالي بالضغط على تنفيذ اتفاق الرياض فيما يخص محافظة أبين من خلال تغيير قيادات السلطة المحلية بالمحافظة والمديريات وطرد القوات الجاثمة في بعض مديريات المحافظة وتحرير مكيراس من المليشيات الحوثية،

وجدد البيان الولاء والانتماء للمجلس الانتقالي وقيادته السياسية والاستمرار في النضال والتحرير لكل الأراضي الجنوبية وإقامة الدولة الجنوبية كاملة السيادة وهذا هو عهد الرجال للرجال الذي قطعه اللواء عيدروس الزُبيدي.

وختم البيان بالترحم على أرواح الشهداء الذين سقطوا في كل شبر من أرض الجنوب والشفاء العاجل للجرحى والحرية للأسرى والمعتقلين.

حضر المهرجان جمهور غفير من أعضاء المجلس الانتقالي بالمديرية والمحافظة يتقدمهم عضوي الجمعية الوطنية للانتقالي رقيب الشنبكي ووضاح الميسري ورئيس دائرة الشباب والطلاب أبين عبدالرقيب السنيدي والعقيد عبدالحكيم الملعسي ومدراء المكاتب التنفيذية والإشرافية وقيادات أمنية وعسكرية ومشايخ ووجهاء وشخصيات اجتماعية بيافع سرار.