الشباب والرياضة

الجمعة - 24 سبتمبر 2021 - الساعة 11:46 ص بتوقيت اليمن ،،،

الوطن العدنية/خالد هيثم

قلبت الجولة الثالثة من منافسات بطولة الفقيد علي عبدالله العيسائي ، التي تجمع إدارات شركة اسمنت الوحدة وتقام بنظام الدوري ذهاب واياب ، المعطيات ذات العلاقة بما تبقى في مشوار الدوري ..من خلال ما أفرزته على واقع الحسابات والتنافس بين الألوان والتي دخلت الجولة بأمنيات التعزيز والعودة وفقا لما تمتلكه من نقاط جمعت في الجولتين السابقتين. حوار الجولة أقيم فيه مواجهتين ، جمعت الأولى فريقي النصر والأهلي ، بينما كان طرفي المواجهة الثانية فريقي الشباب والابطال. في المشهد الأول ، اتضحت رغبة لاعبي النصر في العودة من المنعطف المهم ، بعدما خسروا خمس نقاط في الجولتين الاولتين ، وظهر أن لديهم إصرار على قلب المعطيات ـ رغم افضلية أداء لاعبي الاهلي ، الذين حاولوا طرق اوباب المرمى في محاولات متعددة ، فوجدوا دفاع متماسك عززه الكابتن بلال قمحان صاحب المجهود الكبير ، وحارس مرمى يجيد البقاء في مساحة من الثبات مع الخطر القادم إليه. الرغبة والإصرار في أداء لاعبي النصر ، ترجمها المتحرك” عمار ياسين” بهدف الأسبقية ، حينما تابع كرة في عمق المرمى ، بحس تهديفي عالي ، فمنح فريقه أفضلية ، انتهت عليها أحداث الشوط. في الشوط الثاني سعة لاعبي الأهلي الى تغيير الواقع والذهاب إلى الشباك لتعديل النتيجة ، فشن عدد من الهجمات في ظل تراجع لاعبي النصر للدفاع ، فحققوا التعادل عبر الماكر صاحب اللمسة الجميلة “هاني الحريري” ليعود باللقاء الى نقطة البداية ، فحاول كل فريق مسابقة الوقت ونيل ما يريد بأمنيات النقاط الثلاث ’ ثم توالت الهجمات هنا وهناك ، حتى حقق النصر الهدف الثاني من كرة لم يتعامل معها الدفاع والحارس بصورة جيدة ، مع وجود المتربص عمار ياسين الذي أربكهم، لتذهب الكرة إلى الشباك ، هدف ثاني للنصر ، حقق به الفوز ، وعاد إلى واجهة المنافسة برفع رصيده الى 4 نقاط ، وهو نفس رصيد الأهلي. في اللقاء الثاني الذي دخله الفريقين بنفس حسابات النقاط ، مرت الاوقات على حالة اشتباك في الأداء وقدرة فرض ايقاع نقل الكرة والتحكم فيها ، لصناعة الهجمات التي توالت على المرميين .. إلا أن القدرات الدفاعية لم تنمح طرف في الوصول إلى الشباك ، رغم التحرك الجيد لمهاجم الأبطال محمد الكلدي. وعمرو عادل في الشباب. نقل الكرة وصناعة الهجمة منح اللقاء حالة جميلة في العطاء الجميل على أرضية ملاعب فان سيتي مسرح البطولة ، فمرت الأوقات على حالة ذات صلة برغبة الفوز ، الذي تحقق للاعبي الشباب ، من خلال هدف لاعبهم عمرو عادل ، الذي منح فريقه النقاط الثلاث ويتصدر الشباب الدوري بــ7 نقاط ، مع نهاية الجولة الثالثة. * تقدم البطولة تفاصيل أكثر من رائعة ، بحضور كم كبير من منتسبي الشركة ، وجماهير كرة القدم ، حيث تمر اوقات المباراتين ، على حالة من المرح المنتسب إلى عطاءات الرياضة التي تحرص عليها قيادة أسمنت الوحدة وتقدم فيها هوية ليس في هذه الفعاليات وحدها ، ولكن في دور مجتمعي رياضي شبابي لا يتوقف.