آراء واتجاهات

الإثنين - 23 يناير 2023 - الساعة 11:37 م بتوقيت اليمن ،،،

الوطن العدنية/كتب/محمد صائل مقط


30 يوما مضت على رحيل قبله الكبد والفؤاد شهر مضى من عمري لا لذة النوم تهناني ولاطيب عيشي ..بمقولة حسن باخرش ..شهر مضى على رحيل قبله اختي ..والبارح مع الهزيع الاخير من الليل وقبل صلاة الفجر رأيت في المنام أن شقيقتي أم سالم تبشرني مما جعلني ابكي بصوت مسموع من الفرحه حين قالت لي وبلهجتها البدوية ..شعني تعافيت يامحمد خوووي لعد تفزعشي عليه شف الورام صح من حلقي الا تراه ..ثم كشفت لي عن عنقها وموضع الورم اللعين واذا بعنقها ابيض ناصع للناظرين فهرولت وعدوت لعلي احضنها واقبلها من رأسها حتى اخمص قدميها ثم صحوت من النوم ..ومااطال النوم عمرا وما قصر في الاعمار طول السهر بمقولة ربعيات الخيام ..رحلة أم سالم وتركة في نفسي بحور من المآسي والالام ..رحلة قبله اختي الوحيدة ولن أنسى تقصيري معاها فكلما سافرت ..وقلت سافر ياشهيد الهوى وانسى التلاقي ..كلما سافرت للقرية وعلمت شقيقتي قبله بوجودي هرولت وهرعت نحوي وهي تسأل عني ملهوفة وين محمد خوووي ..مااصعب أيامي ومااقسى رحيل قبله على نفسي ..ياقبلة الروح والخاطر اخطري أبي فقد رحل قبلك ب 50 سنة قولي لي وقد لايروق له الخبر ولن اشك فلقاكم ان شاءالله سيكون في الحياة البرزخيه حيث تتلاقى الارواح اخطرية أنني رحلت من القرية وتركت الارض بعدما ابتلاني الله جل شأنه بااربعه ابناء صم وبكم ..واتخذت من مدينة مودية وطني الثاني من اجل ابنائي المعاقين ليكسبون لهم حرف مهنيه يقتاتون بها على انفسهم في هذا الزمان الردي ..وداعا ياقبلة الكبد والفؤاد وقسما لن انساك طول ماحييت… !
بقلم شقيقك البدوي محمد صائل مقط ..