آراء واتجاهات

السبت - 01 أكتوبر 2022 - الساعة 04:45 م بتوقيت اليمن ،،،

الوطن العدنية/كتب/منصورالعلهي

قرأت كغيري من مواطني المنطقة الوسطى بمحافظة أبين القرار الصادر عن محافظ أبين وبموافقة مدراء العموم بمديريات مودية ولودر والوضيع والذي بموجبه يتم إضافة (1000) ريال لقيمة إسطوانة الغاز ليصبح سعرها بعد هذا القرار(7500) ريال...
على أن يتم خصم الألف الريال من قيمة الإستهلاك الشهري في فاتورة الكهرباء...

ومن خلال مايدور من ردة فعل من قبل المواطنين حول ذلك القرار نلاحظ بأن معظم المواطنين في مديريات المنطقة الوسطى أبدوا إعتراضهم للقرار الصادر ووصفوه بأنه قرار مجحف ويزيد المواطن أعباءاً فوق أعباء غلاء الأسعار التي تطحن المواطن طحناً دون هوادة بالإضافة لعدم إنتظام مرتبات العسكريين والأمنيين والمتقاعدين والتي تصرف لهم كل ثلاثة أشهر أو على أقل تقدير كل شهرين..!

وزد على ذلك بأن بعض الأسر تسكن في منزل واحد ولديها عدد من المطابخ مما يضاعف على تلك الأسر قيمة دفع الفواتير فيحتاجون في الشهر ثلاث إلى أربع إسطوانات ويعني ذلك زيادة مبلغ اربعة الف ريال فوق تسعيرة إسطوانات الغاز...!

وأخيراً:
المواطن يشكو من قلة ما في اليد ومن الفقر والعوز نتيجة تدهور العملة وإرتفاع الأسعار وبالكاد يستطيع توفير قيمة الإسطوانة بسعرها السابق(6500) ريال

نتمنى على السلطات المحلية في مديريات المنطقة الوسطى النظر لحالة المواطنين التي لاتخفى على أحد...
فالمواطن يطمح أن تقف السلطات إلى جانبه في هذه الظروف العصيبة..
كما يتمنى المواطنون أن يؤجل هذا القرار حتى تتحسن الأوضاع الإقتصادية وتستقر قيمة العملة المحلية التي تشهد تدهوراً مخيفاً مما ساعد في الإرتفاع الجنوني للأسعار.

✍️منصورالعلهي
1 أكتوبر 2022