آراء واتجاهات

السبت - 25 يونيو 2022 - الساعة 05:22 م بتوقيت اليمن ،،،

الوطن العدنية/كتب_حسين أحمد اغبري



الحر صار في وطنه أسير
كم يرى ظلما من كم من حقير
طول عمره عاش يربي له حمير
زفرته ،ظله تتبعه وين ما يسير
اعتلى اسمه اليوم ينادوه بالأمير

يا حسرتاه الكل منا يشتي يطير
منك يا وطن بس لاوين يسير
ضاع امننا، ضاع حقنا اين المسير
من يحكمك يا وطن غير الاجير
حكم الريموت عن بعد يقتل دون ضمير
جابوا اجلنا ، جاؤونا بموت السرير

اسف عليك وعلينا كلنا يا اهيل
الحب غاب عننا وكل شيء جميل
لا عادشي فل او كادي ولا ظل النخيل
هل من غد لا بكاء فيه ولا عويل
غد فيه الأمان والمودة طريقه منير
ترجع الرحمة تلمنا في قلب كبير
حسين أحمد اغبري/عدن/ ٢٠٢٢