أخبار محلية

الأربعاء - 08 ديسمبر 2021 - الساعة 07:43 م بتوقيت اليمن ،،،

إرشيفية

الوطن العدنية/عدن


قالت دراسة للمجلس النرويجي للاجئين (NRC) إن أسرة من بين كل أسرتين في مناطق #حكومة_هادي جنوب #اليمن باتت ضعيفة بالفعل وخفضت وجباتها اليومية لعدم قدرتها على تحمل تكاليفها بسبب التضخم المتصاعد.

مديرة المجلس النرويجي للاجئين إيرين هاتشينسون ترى أن ملايين العائلات الأكثر ضعفاً في اليمن عالقة الآن في سيل اليأس الذي فرضته الأطراف المتحاربة، حد تعبيرها، مضيفة أنّ المؤسسات المالية والدولية والجهات المانحة تحتاج إلى ضمان حزمة إنقاذ اقتصادية لتجنب المجاعة.

وبحسب استطلاع المجلس، تضاعفت تكاليف النقل في عام 2021، وتوقف أكثر من 60% عن شراء الغاز لأغراض الطهي واضطروا اللجوء إلى الحطب، بينما ارتفعت تكلفة الطحين بشكل كبير، واستمرت في الزيادة.

وأشار الاستطلاع إلى أن سعر كيس الدقيق (50 كغ) كان يبلغ فقط 8000 أو 7000 ريال، مقارنة بالسعر الحالي المتصاعد فوق 35 ألف ريال.