آراء واتجاهات

الإثنين - 06 سبتمبر 2021 - الساعة 03:49 م بتوقيت اليمن ،،،

الوطن العدنية/كتب/الدكتور عوض العلقمي

في ليلة صيفية عدنية رعناء رحلت عنها الإنارة وودعها تكييف الهواء الاصطناعي ، خرجت من المنزل والعرق يتصبب من جسمي لعلي أظفر  بمكان بارد ، لم استطع تشغيل جهاز تكييف الهواء في سيارتي لغلاء الوقود ، انطلقت مسرعا إلى ساحل ابين ، ربما ألوذ بمكان يعصمني من الحر ، صدفة ويامحلى الصدف ، أنت هنا ياصادق ؟ اقترب بفمك من أذني ، فإن ضجيج المولدات من حولنا قد منعني سماعك ، أجل ياصادق فإن أصوات مولدات الكهرباء قد أفقدتنا السمع ، وانتزعت منا لذة سكون الليل وعطر نسيم البحر ، لكن قل لي ما الذي جاء بك إلى هذا المكان هذه الساعة مع بعد منزلك عن البحر ياصادق ؟ ربما هو ما جاء بك ياصديقي ، أجل ياصادق " إن المصائب يجمعن المصابينا " لقد ترددت في أن أبارك لك ياصادق بترقيتك إلى مدير الإدارة لاسيما ونحن في زمن قد أتت جائحة الفساد فيه على الأخضر واليابس ، معك حق ياصديقي فالأحرى بك أن تعزيني لا أن تبارك لي ، ومع ذلك فأنا متفائل ياصادق ؛ لأنك صاحب خبرة ومعروف بنزاهتك فضلا عن حزمك الذي يفل الحديد .... أجل ياصديقي غير أن أمر الفساد مهول فضلا عن غياب الدولة التي تستعين بها في تطبيق القانون ، أوليس كذلك ياصديقي ؟ أجل ياصادق غير أنني أثق أنك لم ولن تعدم الحيلة في إيجاد المخارج التي من شأنها الرقي بالمؤسسة ، عظني ياصديقي فإن في قولك مايبعث الأمل !!!  اعلم ياصادق ؛  لاتوجد مؤسسة تخلو من الناس الطيبين ، الذين مازال لديهم شيء من الإحساس بالمسؤولية والانتماء الوطني غير أنهم لايستطيعون الظهور خوفا من قمع المفسدين ، وإذا ماعرف هؤلاء معدنك النقي وصدقك في عملك وإخلاصك لوطنك وحرصك على المال العام واهتمامك بمن هم تحت مسؤوليتك واحترامك لوعدك والتزامك بعهدك فإنهم حتما سيكونون إلى جانبك بل سيصبحون كالأصناء منك ؛ تأنس لفعلهم وتقوى بقربهم ، واعلم ياصادق ، أنك ستتعرض لحرب ضروس من الحاقدين والحاسدين وضعاف النفوس ، لأن الفاسدين هم كالبعوض لايستطيعون العيش إلا في الأحراش والأدغال والأوحال والأماكن النتنة ؛ لذلك من الصعب أن يتقبلوك لا لشيء إلا لأنك نظيف .....ومع هذا كله إلا أن النصر في نهاية المطاف حليفك ؛ لأن الحق حليفك ياصادق وحليفهم الباطل ، والحق والباطل في صراع إلى يوم الساعة ....فاجعل من الإيمان سلاحك وامض على بركة الله ياصادق ....بوركت ياصديقي ، سوف أجعل من كلماتك منهجا أعمل بمقتضاه وأعدك أن أكون عند حسن ظنك بإذن الله ......