حوارات

الثلاثاء - 17 أغسطس 2021 - الساعة 11:24 م بتوقيت اليمن ،،،

الوطن العدنية/حاوره_علي عبدالعزيز النجدي

اجرت صحيفة الوطن العدنية حوار خاص ، مع قائد اللواء الخامس قوات خاصة بجبهة مريس والفاخر العميد احمد سمنان ابو فارس ، لمعرفة آخر تطورات الجبهة وسير العمليات العسكرية والقتالية.

وإليكم تفاصيل الحوار:

سيادة العميد ماهي آخر التطورات في جبهة مريس والفاخر وجبهات الضالع عموما فيما يخص الوضع الميداني

ج- اولا نشكركم في الوطن العدنية على نقلكم الدائم لما يجري بكل حياد وموضوعية وتقصيكم للحقائق، ثانيا فيما يخص سؤالكم فجبهة مريس والفاخر والضالع عموما نحن في حرب متواصله مع مليشيا الحوثي ومعارك دائمة وكانت اخر هجمه للمليشيا قبل اربعة ايام وتصدى لها الابطال من القوات المشتركة وتكبد العدو خلالها خسائر في الارواح وندعو من خلال منبركم الحر الصليب الاحمر الى أخذ الجثث التي تركتها المليشيا ولاذت بالفرار كي لا تصاب المنطقه بالوباءات وكما هيا عادت المليشيا في تخليها عن مقاتليها ومن غررت بهم من الأطفال والشباب المتحمس وغير المتعلم كما ننوه الى ما يجري بجبهة الفاخر وباب غلق والجب وحجر والتي المعارك فيها أيضا مستمرة وجبهات الضالع عموما المليشيا تحاول اسقاط هذه المحافظه الباسله والتي دائما ماتنهزم المليشيا فيها



س- كيف تقيمون جاهزية الجيش الوطني والقوات المشتركة
في مناطق حزام محافظة الضالع

ج- الجاهزية عاليه بفضل الله وبعزيمة الابطال في الميدان ونحن نعمل تحت ادارة وقيادة محور الضالع ممثلا بقائد المحور اللواء الركن هادي العولقي وهناك غرفة عمليات مشتركة بين جميع القوى المقاتله في جبهات الضالع

س- سيادة العميد فيما يخص الطريق الرئيسيه الرابطة بين صنعاء وعدن مرورا بمريس وكذلك طريق الضالع اب مرورا بالفاخر لماذا لا يتم فتحها ومن المتسبب في قطعها

ج- اولا من قطع الطريق وفجر الجسور التي تربط بين مريس ودمت مما ادى الى خروج الطريق الرئيسية عن الخدمة فلا تسطيع ان تمشي منها السيارات الصغيرة ناهيك عن القاطرات وغيرها ومن ثم زرعها بالالغام بشكل عشوائي هيا مليشيا الحوثي غير عابهة بمعانات المواطن اليمني وماقد يجر عليه قطع الطريق من معاناة وحرمان لان اغلب المناطق الوسطى بينهم نسب وزيارات عائليه فتلك المناطق تربطهم اواصل قربى


س- سمعنا ان هناك وساطات قبلية ومناشدات من منظمات انسانيه لفتح الطريق كيف كان تجاوبكم معها

ج- ابدينا لجميع الوساطات جاهزية الجيش الوطني والقوات المشتركة لفتح الطريق شريطة ان ينزع الحوثي الالغام من الطرقات وقد كان التعنت من قبل المليشيا بفرضها مطالب تعجيزيه لفتح الطريق منها ان نسلم لهم مريس وشروط أخرى تؤكد ان المليشيا لا تريد فتح الطريق وحرصا منا وتقديرا لما يعانيه المواطنين وخاصة القرى المتقاربة التي فرقتها الحرب فقد فتحنا طريق راجله مابين مريس ودمت استمرت قرابة شهرين ومن ثم زرعتها مليشيا الحوثي بالالغام مما ادى الى مقتل عائله بكاملها وقنص امراءه اخرى هذا غير المضايقات اللفظية التي يتم نعت الماره بها

س- تعليقكم على الاجراءات الحوثيه الاخيرة بشان فرض التاشيرات على المواطنيين القادمين من والى المناطق الخاضعة لهم

ج- هيا وسيله من وسائل الحوثيين في ابتزاز المواطنيين فمثل ماتم فرض الضرائب الاضافية وكذلك الخمس والمجهود الحربي والان هذه التاشيرات كلها اعتبرها تعذيب وابتزاز اقتصادي للمواطن اليمني فهذه التاشيرات لها هدفين الاول اقتصادي كما أسلفنا والهدف الثاني سياسي وهو اللعب على وتر التشطير لكسب بعض القوى الجنوبية والتي قد أصبحت واعية لما يخطط له الحوثي وان مشروعة اكبر من اليمن فهو يطمع ان يصل مكه والمدينه وبيت المقدس كما يزعم هو عباره عن منفذ لما يمليه عليه اسياده في طهران

س- سؤال يردده المتابع والمواطن اليمني بعد الهجمه الشرسه على مأرب وكذلك البيضاء لماذ لا تتحرك الجبهات في آن واحد


ج- اولا نشيد بموقف وثبات الابطال في جبهة مارب والبيضاء وكل الجبهات ونشد على ايديهم ونقول بان النصر باذن الله حليفهم ونحن في جبهة الضالع كانت هناك هجمات ضد المليشيا اثناء الحرب على مارب وتم تحرير سوق مدينة الفاخر وايضا تحرير قرى محاده لمريس واسقاط مواقع لهم وايضا نقول ان هناك قلة دعم نتيجه للهجمات المستمره والمعارك المتواصلة بيننا وبين مليشيا الحوثي الارهابية وايضا الجميع دعم مارب سوى في الضالع او لحج او تعز الجميع كان واقف مع ابطال سبأ



س- هل هناك اسناد جوي من قبل طيران تحالف دعم الشرعية لكم

ج- اولا نشكر دول التحالف العربي ممثلا بالمملكة العربية السعودية بقيادة ملك الحزم والعزم الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود على مايقدمه من دعم عسكري ولوجستي لليمن ولمشروعها الوطني كما نطلب منهم مزيدا من دعم الجبهات للتصدي لهذا المشروع الذي لا يتستهدف اليمن فقط بل يستهدف المنطقه برمتها كما نشكر أيضا صقور الجو الذين كان لهم دور بارز في ضرب تعزيزات العدو ابان الهجمه الاخيرة على محافظة الضالع


هل من رسالة أخيرة للقيادة السياسية ممثلة بفخامة الرئيس عبدربة منصور هادي ودولة رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك

اولا نتوجه بخالص التحايا الى رئيس الجمهورية المشير الركن عبدربة منصور هادي والى نائب رئيس الجمهورية الفريق الركن علي محسن صالح ووزير الدفاع والى رئيس الحكومة اليمنية الدكتور معين عبد الملك كما نوجه رسالتنا لهم ان يستشعرو الجانب الوطني وان يعملوا على تخفيف معانات الشعب ونطالب بعودة الحكومة للممارست عملها من الداخل نقدر ماتمر به الشرعية عموما ولكن ذلك لا يعفيها من واجباتها امام الوطن والمواطن