آراء واتجاهات

الثلاثاء - 04 مايو 2021 - الساعة 05:20 ص بتوقيت اليمن ،،،

الدكتور الخضر محمد السعيدي

الوطن العدنية/بقلم/ أنور الصوفي

لا شك أن الرئيس هادي يملك في جعبته العديد من الرجال الرجال الذين يستطيعون تنفيذ كل المهام الموكلة إليهم، وأنهم على أتم الاستعداد لو طلب منهم الرئيس هادي تقلد أي منصب، فمن الرجال المجربين الذين عملوا في خدمة هذا الوطن، ونجحوا في ظروف غاية في التعقيد الدكتور الخضر محمد السعيدي محافظ محافظة أبين السابق، وإليك عزيزي القارئ شيئاً من صفاته.

برز نجم الدكتور الخضر محمد السعيدي منذ توليه لمنصب مدير عام مكتب الصحة بمحافظة أبين، وعندما رأت القيادة السياسية أنه يستحق أكثر من هذا المنصب أوكلت إليه قيادة محافظة أبين، ومن المعلوم أن محافظة أبين لا يقودها إلا ذوو القدرة على القيادة، ومن المعروف أن من صفات القيادي هي أن يتحلى بالشجاعة، والإقدام، والصبر، وقد جمع الدكتور الخضر السعيدي كل صفات القيادي الناجح، فقاد محافظة الأبطال وبكل اقتدار، وكانت قيادته لمحافظة أبين في ظل وضع يتطلب قدرات إضافية على القيادة، فتحلى بكاريزما المحافظ الصارم، فعندما تلمحه عيناك من بعيد تعلم بقدوم مسؤول من العيار الثقيل، حتى وإن لم تكن تعرفه، فلديه شخصية فريدة، وبرستيج خاص، لا يصل إليه إلا علية القوم، والدكتور الخضر محمد السعيدي من علية القوم، فعمه الشيخ حيدرة السعيدي الأشهر من النار على العلم، والذي كانت له يد بيضاء في تاريخ الإمارات العربية المتحدة.

لقد حافظ السعيدي على محافظته من خلال شخصيته الفذة، وحسن قيادته، وكان عند حسن ظن القيادة السياسية به، وعندما جاء قرار تغييره من قيادة محافظة أبين، وصدر به قرار آخر لتعيينه كعضو في مجلس الشورى لم يحد عن مواقفه الثابته تجاه قيادته السياسية، ولا شك ولا ريب أن فخامة الرئيس هادي لن ينسى هذه الكوادر من رجالاته، وسيتبوأ الدكتور السعيدي منصباً يخدم من خلاله الوطن، ويبرز من خلاله مهاراته وقدراته على القيادة.

أخيراً تحية لمحافظ أبين السابق الدكتور الخضر محمد السعيدي، ولا أرى في القيادة السياسية إلا تجهيزها لقرارات بناء الوطن من خلال الاعتماد على هذه الكوادر الكفؤه، والمجربة.