الشباب والرياضة

الإثنين - 30 نوفمبر 2020 - الساعة 01:41 ص بتوقيت اليمن ،،،

الوطن العدنية /متابعات


فشل يوفنتوس في تخطي عقبة بينفينتو، بعدما ساد التعادل الإيجابي (1-1) بين الفريقان، بالمباراة التي أقيمت بينهما اليوم السبت، ضمن لقاءات الجولة التاسعة من الدوري الإيطالي. 

 

أحرز ألفارو موراتا هدف يوفنتوس بالدقيقة 21، وعادل ليتيزيا النتيجة لبينفينتو بالدقيقة (45+3).

 

وبهذا التعادل، رفع يوفنتوس رصيده إلى 17 نقطة بالمركز الخامس، بينما رفع بينفينتو رصيده إلى 10 نقاط بالمركز الثاني عشر. 


أولى الفرص في المباراة جاءت بالدقيقة التاسعة لصالح بينفينتو، بعدما استلم باربا تمريرة كابراري ليسدد كرة قوية يتصدى لها تشيزني حارس يوفنتوس. 

وتمكن موراتا من تسجيل الهدف الأول في اللقاء ليوفنتوس بالدقيقة 21، بعد تمريرة طولية ممتازة من الناحية اليمنى حيث توغل وراوغ بالجهة اليسرى ليطلق تسديدة أرضية قوية في الشباك. 

وأهدر ديبالا فرصة محققة للتسجيل بالدقيقة 26، بعد تمريرة "وان -تو" مع موراتا، ليتوغل داخل المنطقة ويسدد كرة قوية تمر بجوار القائم الأيمن لمرمى بينفينتو.



وكاد رامسي أن يضيف هدفا ثانيا ليوفنتوس، إلا أن تألق الحارس مونتيبو حرمه من ذلك، بعدما سدد كرة أرضية من داخل المنطقة أبعدها الحارس بقدميه.

ومن تمريرة عرضية من جهة اليسار لبينفينتو، كاد المهاجم لابادولا أن يتعادل لأصحاب الأرض بعدما قابل العرضية بتسديدة رأسية مرت بجوار القائم.


وفي الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع بالشوط الأول، تألق تشيزني وحرم بينفينتو من التعادل، بعد مجهود ممتاز من تشياتاريلا الذي راوغ لاعبي يوفنتوس بطريقة رائعة ليسدد الكرة باتجاه المرمى ويبعدها الحارس لركنية.

وتمكن ليتيزيا من تسجيل التعادل بالدقيقة (45+3)، بعدما لعبت الركنية داخل المنطقة وأبعدها آرثر ليتمكن ليتيزيا من متابعتها بتسديدة مباشرة في الشباك.

 

بدأ بينفينتو الشوط الثاني بتهديد مرمى يوفنتوس، بعد تمريرة لابادولا إلى امبورتا الذي سدذ كرة من على حدود المنطقة لتمر بجوار مرمى تشيزني. 

 

أهدر موراتا أخطر فرص اللقاء في الدقيقة 51، بعدما توغل كييزا واقترب من مرمى بينفينتو ليخرج الحارس من مرماه ويمرر كييزا الكرة إلى موراتا الذي ضرب الكرة برأسية مرت بجوار القائم والمرمى خال تمامًا. 

 

حاول بيرلو مدرب يوفنتوس، تنشيط فريقه هجوميًا، في ظل الضعف الهجومي الذي ظهر عليه البيانكونيري في الشوط الثاني، فدفع ببيرنارديسكي، كولوسيفسكي وبنتانكور بدلاً من كييزا، رامسي وآرثر. 

 

وكاد ديبالا أن يسجل هدفًا قاتلاً ليوفنتوس في الدقيقة 86، بعدما انطلق بيرنارديسكي من جهة اليسار ومرر كرة عرضية أرضية، ليقابلها ديبالا بتسديدة قوية على يمين الحارس الذي تألق وأبعد الكرة لركنية.

 

وبالدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع، وجد كولوسيفسكي الكرة أمامه على حدود المنطقة، ليسدد الكرة باتجاه المرمى وترتطم بأحد مدافعي بينفينتو لتصل لأحضان الحارس.