الشباب والرياضة

الإثنين - 30 نوفمبر 2020 - الساعة 01:37 ص بتوقيت اليمن ،،،

الوطن العدنية /متابعات


حقق بايرن ميونخ فوزًا ثمينًا على شتوتجارت في عقر داره (3-1)، اليوم السبت، ضمن منافسات الجولة التاسعة من الدوري الألماني.
 
شتوتجارت تقدم بهدف عن طريق مهاجمه تانجي كوليبالي في الدقيقة 20، قبل أن يقلب بايرن النتيجة لصالحه بأقدام كينجسلي كومان، روبرت ليفاندوفسكي ودوجلاس كوستا في الدقائق 35، 45+1 و87.
 
بهذا الانتصار، عزز بايرن صدارته لجدول ترتيب البوندسليجا برصيد 22 نقطة، فيما توقف شتوتجارت عند 11 نقطة في المركز العاشر.

بداية المباراة شهدت هجمة خطيرة من بايرن حولها كومان بعرضية إلى رأس ليفاندوفسكي، الذي وجهها بقوة نحو المرمى، لكن القائم حال دون وصولها الشباك.

وجاء أول تهديد من شتوتجارت عبر ركلة حرة بالقرب من منطقة الجزاء، لكن التسديدة ذهبت بعيدة عن المرمى.

وشن شتوتجارت هجمة مرتدة سريعة وصلت إلى وامانجيتوكا الذي أرسل كرة عرضية أرضية إلى كوليبالي، قابلها الأخير بلمسة مباشرة إلى داخل الشباك، محرزًا هدف التقدم لأصحاب الأرض.



وأطلق بافارد تسديدة من خارج منطقة الجزاء، تحولت إلى ركنية بعد تصدي الحارس جريجور كوبيل لها.

وتسلم جنابري كرة وصلته من عرضية كومان داخل منطقة الجزاء، ليهيئها لنفسه قبل التسديد على الطائر لكنها ذهبت بين أحضان كوبيل.

وكاد فورستر أن يضيف الهدف الثاني لشتوتجارت بعد عرضية أرضية وصلته داخل منطقة الجزاء، لكن تسديدته مرت بجوار القائم الأيمن لمرمى مانويل نوير.

وأنقذ حارس بايرن مرماه من فرصة هدف محقق بعد انفراد فورستر، متصديًا لتسديدة كادت تمر من بين قدميه.

واستمر الفريقان في تبادل الهجمات حتى نجح كومان في صيد شباك شتوتجارت بتسديدة أرضية زاحفة من داخل منطقة الجزاء، معادلًا النتيجة للضيوف.



ولم تمر سوى ثوانٍ معدودة على الهدف حتى ارتكب نوير خطأ فادحًا بخسارة الكرة داخل منطقة الجزاء بعد سقوطه أرضًا، لتصل الكرة إلى فورستر الذي أودعها الشباك.

واعترض نوير ورفاقه على احتساب الهدف، ليستعين الحكم بتقنية الفيديو، التي أظهرت وجود مخالفة على كوليبالي بعدما أمسك بذراع نوير وتسبب في سقوطه على الأرض، ليُلغى الهدف.

وفي اللحظات الأخيرة من الشوط الأول، أطلق ليفاندوفسكي تسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء، اخترقت شباك حارس شتوتجارت، ليذهب بايرن للاستراحة متقدمًا (2-1).



وفي الدقائق الأولى من الشوط الثاني، سدد كومان كرة قوية من مسافة بعيدة، لكنها ذهبت أعلى المرمى.

واضطر هانز فليك مدرب بايرن لاستبدال مدافعه لوكاس هيرنانديز بسبب إصابته، ليقحم نيكلاس سولي بدلًا منه.

ومع حلول الدقيقة 68، أجرى فليك 3 تبديلات دفعة واحدة، حيث أخرج الثلاثي كومان، جنابري وبواتينج لحساب ليروي ساني، دوجلاس كوستا ونيانزو كواسي، الذي سجل ظهوره الأول بقميص الفريق البافاري.

وبمجرد نزوله، تسلم ساني كرة على حدود منطقة الجزاء، ليقرر التسديد مباشرة، لكنها مرت بجوار القائم.

وتصدى سولي بجسده لتسديدة خطيرة من مانجالا داخل منطقة الجزاء، لتتحول إلى ركنية بعدما كانت في طريقها نحو المرمى.

وتقدم المدافع الألماني فالديمار أنطون حتى منطقة جزاء بايرن، مطلقًا تسديدة أرضية زاحفة مرت بجوار القائم الأيمن لمرمى نوير.

وتصدى نوير ببراعة لتسديدة قوية من البديل ساشا كالادزيتش داخل منطقة الجزاء، حولها الحارس إلى ركنية.

وأطلق كوستا رصاصة الرحمة على شتوتجارت بتسجيله الهدف الثالث للبايرن من تسديدة أرضية زاحفة قبل نهاية الوقت الأصلي بـ3 دقائق فقط.