آراء واتجاهات

الجمعة - 03 يوليه 2020 - الساعة 10:42 ص بتوقيت اليمن ،،،

الوطن العدنية/كتب/ابو عبدالله الصبيحي


أصبح العالم بقمم الجبال بل ووصلو الى الفضاء ونحن لازلنا نبحث عن ابسط الخدمات الاساسيه مثل صرف المراتبات وتوفير الكهرباء والماء و تخفيض اسعار السلع الغذائيه ولاستهلاكيه وغيرها وظبط تدهور العمله المحليه،

وقدناشدناء
دول التحالف العربي ودول الجوار و بالذات الخليج هل حقا اعجزتكم كهرباء
ولم تستطيعو عن توفيرها ؟
لدرجة انكم ترون الكثير من المواطنين يتساقطون بسبب حر الحماء دون تحريك ساكن منكم

وعندما اشتد الحرب في الجنوب دعمتو الطرفين بجميع انواع الاسلاحه

ومن خلال هذي عرفنا بانكم لاتريدون لان الا الدمار،


ايها المتحكمون في الكهرباء من مسؤولين ووزراء نريد نعلم منكم هل عشتم يوما مثلما عاشنا بدون هواء في جو خانق بلا كهرباء ؟! فرب السماء يمهل ولا يهمل وكل سيحمل على آلة حدباء ملفوف بقطعه بيضاء من ابخس انواع الاقمشة و سيسأله الله عن هؤلاء اين انتم من قول عمر رضي الله عنه حين قال : اخاف ان اسأل عن بغلة تتعثر في العراق و هو كان في مكة .ونتم لاترعونا لمن تحتكم،

لقداذقتمونا المر والعلقم في فصل التيار الكهربائي في اشد ايام الحماء

لهؤلاء المظلومين المغلوبين على امرهم المكلومين عند المتحكمين بل فقد بلغ التلذذ ذروته في تعذيبهم فكم من سقيم يعاني امراض عضال احرق بالحر وفقد القدرة على التنفس وغادر اهله بصمت نتيجة الكهرباء المرتحلة ، والتي رحلت بفعل فاعل لم يعش لحظة معاناة الحرمان بان تتوقف عليه اجهزة المنزل الملطفة والمخففة من حرارة الجو والتي اودت بحياة الكثيرين من المواطنين في محافظة عدن وابين ولحج لعدم القدرة على تحمل من قبل البعض من مرضى السكر و الضغط والقلب و الربو والاختناقات وووغير ذالك من الامراض.


ياقيادة التحالف العربي فان استجاباتكم لشر اكثر من استجاباتكم للخير فبلله عليكم هل تريدون لنا الخير ام الشر اننا نشاهد خلفكم الويل ليس الخير كما عهدناكم،

هل اتيتم لتخرجونا من ويلات الحرب ام اتيتم لتجلبو لنا اسلحتكم ومعداتكم لتشعلونارالحرب،؟


ياسفااااه على من كنا انمل منهم الخير ورادولنا الويل.

*ك.... ابو عبدالله الصبيحي*


.