مقالات وكتابات


الخميس - 29 يوليه 2021 - الساعة 03:34 م

كُتب بواسطة : منصور العلهي - ارشيف الكاتب



عاد سلطان البركاني رئيس مجلس النواب إلى سيئون ، وكما أعلن لعقد جلسات مجلس النواب...!

بالتأكيد المجلس سيعقد جلساته كما حصل قبل سنتين تقريباً وسيذهب الرئيس وهيئته واعضاء المجلس إلى مقر إقامتهم الدائمة في مختلف البلدان وسيتركون الشعب كما وجدوه عند وصولهم لسيئون..!

لن يتغير شيء ولن تحرك قرارات النواب ساكناً وسيبقى الوضع المعيشي والامني المزري كما هو ...!

سيستمر المواطن اليمني يتجرع مرارة الفقر والجوع والمرض والغلاء وتدهور العملة وانقطاع المرتبات دون ان يعمل البركاني وحاشيته اي حلول لتحريك المياة الراكدة...!

اما النتائج الاكيدة التي سيخرج بها مجلس البركاني هي توثيق وتصوير الجلسات باحدث اجهزة التصوير لتوزيعها وتسويقها فيما بعد لمختلف وكالات الانباء العالمية والعربية والمحلية ليثبت البركاني ونوابه للعالم بانهم عقدوا جلسات مجلسهم على ارضهم المحررة ..
وستنتهي الحكاية بعدها مباشرة ..

كل ذلك تنفيذاً لتوجيهات وتعليمات الكفيل الذي سيقوم بتقسيم الكعكة فيما بينهم عند وصولهم لمقر الإقامة الدائم والسلام.

✍منصورالعلهي
29 يوليو2021