مقالات وكتابات


الإثنين - 21 سبتمبر 2020 - الساعة 12:00 ص

كُتب بواسطة : حسين أمين - ارشيف الكاتب




المعلا مثال ونموذج للتكاتف والتعاون والعمل المشترك فالجميع شاهد كيف كان أبناء المعلا كالجسد الواحد في حل المشاكل ورفع المعاناة وكان الدور الأكبر في تحمل المسؤولية المأمور السابق فهد المشبق.

لو كتبنا لن نوفي بحق أخونا الغالي وابن المعلا فهد المشبق شي، فقد عملت ما بوسعك وبذلت جهود جبارة في خدمة المديرية وتخفيف المعاناة عن أبنائها فأنت وكل اعمالك يشهد لها الميدان ويشهد لها العدو قبل الصديق، فكنت لا تفرق بين أحد وكنت تساعد الجميع، وتعمل دون كل أو ملل.

وكان الكثير من الشباب بجانبك في مسيرتك الإدارية والإنسانية أمثال الغالي مارسيل ابو مهند والغالي اكرم الشرفي ومن عملوا في شتى الظروف خصوصا في جائحة كورونا والمجال الصحي ومجمع المديرية الذي كان بقيادة الشباب المتطوعين أمثال كرم المزجاجي وكل الشباب الذي كان لهم الدور في المجمع الصحي، وكذلك لا ننسى أعمال اختنا الغالية رندا عكبور التي كان لها دور في الأعمال الإنسانية وإصلاح المديرية وإظهارها بشكل افضل من مديريات عدن، والقائمة طويلة من الشباب الذي بذلوا جهود كبيرة في المديرية، فكنتم مثل الجسد الواحد تعملون في الليل والنهار وجميع أعمالهم كانت تلقى استحسان المواطنين في المديرية، وتحاول التخفيف من المعاناة.

واليوم كذلك تثبت للجميع أنك رجل دولة حقيقي يخضع للنظام والقانون ونموذج حسن في التعامل الإداري وتنفيذ القرارات، نتمنى لك التوفيق والنجاح في حياتك القادمة ونحن في المعلا لن ننساك وسنكون بجانبك في كل الظروف، أخونا فهد.

ونتمنى التوفيق والنجاح للأستاذ عبدالرحيم الجاوي في إدارة المديرية وسنكون عونا له في التخفيف من المعاناة ومواصلة مشوار القيادة السابقة وتحسين الوضع إلى الأفضل.

الصور أثناء التسليم والاستلام بين الأخ فهد المشبق والأستاذ عبدالرحيم الجاوي صباح اليوم.

حسين امين ابو احمد